• 01 Dec, 2022

صعوبة تعدين بيتكوين يُتوقع أن تحقق مكاسب قياسية خلال ٨ أشهر على الرغم من انخفاض سعر بيتكوين

يبدو أن أساسيات شبكة بيتكوين لا تهتم بضعف الأسعار الفورية، مع تحقيق كلٍ من الصعوبة ومعدل الهاش لانتعاش مثير للإعجاب

يبدو أن أساسيات شبكة بيتكوين لا تهتم بضعف الأسعار الفورية، مع تحقيق كلٍ من الصعوبة ومعدل الهاش لانتعاش مثير للإعجاب

 

ربما تكون بيتكوين (BTC) قد وصلت إلى أدنى مستوياتها خلال ستة أسابيع بأقل من ٢٠٠٠٠ دولار، لكن أساسيات شبكتها ليست هبوطية.

إذ تُظهر أحدث البيانات على السلسلة أنه بعيدًا عن الاستسلام، فإن معدل الهاش والصعوبة يحققان مكاسب مفاجئة.

البيانات تدعم قفزة الصعوبة "المفاجئة"

على الرغم من انخفاض السعر بنسبة ٧٪ تقريبًا في الأسبوع، فإن زوج بيتكوين مقابل الدولار لم ينفر القائمين بالتعدين، الذين خرجوا مؤخرًا من مرحلة استسلام دامت لعدة أشهر.

الآن، مع عودة الأجهزة والمنافسة إلى الشبكة، أصبحت المؤشرات الأساسية في وضع "متجه للأعلى فقط" مع اقتراب شهر أغسطس من نهايته.

ويتم إدراك على هذا بدقة من خلال الصعوبة - وهو تعبير عن حجم المنافسة بين القائمين بالتعدين على دعم الكتلة  من بين أمور أخرى - والذي من المقرر أن يزداد بنسبة تقدر بنحو ٦,٨٪ الأسبوع المقبل.

ووفقًا لبيانات من مورد المراقبة على السلسلة بيتكوين.كوم، سيكون هذا هو أعلى تعديل صعودي للصعوبة منذ يناير من هذا العام.

وليس هذا فقط، ولكن إذا تحققت الزيادة البالغة ٦,٨٪، فإن الصعوبة ستقفز إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق.

وقد توقعت شركة بلوكسبريدج الاستشارية لتعدين بيتكوين في الإصدار الأخير من رسالتها الإخبارية العادية "Miner Weekly" التي صدرت يوم ٢٧ أغسطس: "قد نرى اندفاعًا في الصعوبة بما يكفي لتسجيل أعلى مستوى جديد على الإطلاق (أو قريب من الجديد) في غضون أيام قليلة".

ومع ذلك، أشار بلوكسبريدج إلى أن المناخ الحالي لم يكن سهلًا لجميع المشاركين في الشبكة، إذ إن أولئك الذين لديهم معدات قديمة، كانوا يشعرون بالضغط بسبب خسائر الأسعار الفورية وانخفاض مكافئ في قيمة الإعانات والرسوم مقابل التكاليف مثل الكهرباء.

وتابع التقرير أن "القصة القصيرة هي أن السوق الهابطة تحطم حقًا أولئك الذين لديهم أساطيل تعدين غير فعالة".